الجمعة 03 جمادى الأولى 1439 - 19 يناير 2018 - 28 الجدي 1396

تواكب التحول الرقمي ورؤية المملكة 2030

STC و "اوراكل" يوقعان اتفاقية نوعية لتوفير أحدث خدمات الحوسبة السحابية بالمملكة

وقعت شركة الاتصالات السعودية ممثلة بوحدة قطاع الأعمال، أول اتفاقية من نوعها لتوفير خدمات نوعية للمنشآت الحكومية والقطاع الخاص في مجال الحوسبة السحابية، مع شركة أوراكل، مما يتيح تخرين البيانات بأعلى معايير أمن المعلومات داخل المملكة، عبر سحابة خاصة بين الشركتين، ووقع الاتفاقية عن الاتصالات السعودية المهندس ناصر الناصر الرئيس التنفيذي للعمليات  في STC، ورئيس مجلس إدارة STC حلول، وعن أوراكل عبدالرحمن الذهيبان نائب الرئيس الأول بالشرق الأوسط وإفريقيا وتركيا ووسط قارة آسيا.

وأوضح الدكتور طارق عناية، النائب الأعلى للرئيس لوحدة الأعمال بالاتصالات السعودية، "أن هذه الاتفاقية بمثابة نقلة وشراكة مميزة وغير تقليدية ليست للشركتين المعنية بالتوقيع فقط، بل ولقطاع تقنية المعلومات بالمملكة، وتكمن أهميتها في تحقيق توجه الدولة والقطاع الخاص في شأن التحول الرقمي على أرض الواقع، ومواكبة فعلية لأهداف رؤية المملكة 2030 التي ركزت بالنص على شأن التحول في مواكبة التقنيات العالمية والتوسع في مجال البيانات والنطاق العريض والإسراع في توطينها وفقا لأفضل المقاييس العالمية الملائمة لهذا المجال المعني بتسهيل حياة الناس وتوفر مختلف خدماتهم بشكل آلي وميسر، من الاهتمام بشأن المحافظة على البيانات في أنظمة الحوسبة السحابية بموثوقية وبقدرات حديثة توفر لمختلف القطاعات خيار داخلي مماثل لأفضل التجارب العالمية في هذا الشأن" . 

من جانبه أكد الذهيبان على أهمية الشراكة الأكبر من نوعها في مجال الحوسبة السحابية مع مجموعة الاتصالات السعودية، منوها بقدر الشركتين على إثراء مجال تقنية المعلومات بالمملكة بحلول عالية الأمان والموثوقية، وستوفر عبر قدرات وطنية أفضل التجارب العالمية بمجال تخرين البيانات والأنظمة والبرامج وفق آليات معتمدة عالمية، مشدداً على أن العمل على توطين هذا الشأن سيتيح خيار داخلي موثوق تستفيد منه إدارة تقنية المعلومات بجميع منشآت المملكة سواء حكومية أو خاصة.
 
وقدم المهندس طلال البكر نائب رئيس STC حلول للحوسبة السحابية، للحضور من مسئولي قطاعات تقنية المعلومات الحكومية والخاصة، عرضا تناول خطة الشركة للتوسع في مجال الحوسبة السحابية حتى 2020 من خلال مركزين للبيانات في الرياض وجدة، وعملها على تحقيق توجه المملكة لتوطين التقنية وتوفير الوقت والجهد والمال عبر وجود مختلف الاحتياجات والاستخدامات للحوسبة داخل المملكة، بحيث توفر لجميع القطاعات والمنشآت وبما فيها الشركات الصغيرة والمتوسطة، منوها أن هذه الحوسبة تزيد الانتاجية وتجعل المنشأة تركز على مجال عملها الأساسي، وتثق أن بياناتها وبرامجها وأنظمتها تحفظ وتدار من خلال جهات متخصصة تطبق حلول عالمية، موضحاً أن الاتفاقية مع شركة أوراكل حدث يهم كل المهتمين والمختصين بالمجال التقني الذي اصبح يسير شئون الحياة العصرية مع التوجه الرقمي.  

عجلان وإخوانه

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد