الأحد 07 شعبان 1439 - 22 أبريل 2018 - 01 الثور 1397

نمو عدد منتسبي الغرفة إلى 17 ألف منشأة بنهاية نوفمبر الماضي

بدر بن جلوي يرعى حفل غرفة الأحساء ويكرّم مجلس الإدارة السابق والفائزين بجائزة التصوير الضوئي 

رعى الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء، حفل الاستقبال السنوي لرجال وسيدات الأعمال 2017، الذي نظمته غرفة الأحساء صباح اليوم الثلاثاء 01/04/1439هـ الموافق 19/12/2017م، بقاعة المؤتمرات في فندق الأحساء انتركونتننتال، بحضور رئيس وأعضاء مجلس إدارة الغرفة وعدد من المسؤولين بالقطاعين العام والخاص ورجال وسيدات الأعمال.

وشهد الحفل الذي تنظمه الغرفة منذ سنوات أجواء اجتماعية أخوية، ، جرى خلالها تكريم الأمير لمجلس إدارة الغرفة في دورته السابقة (1434 -1438هـ) وعرض فيلم وثائقي عن انجازات الغرفة وكذلك إعلان وتكريم الفائزين بجائزة غرفة الأحساء الوطنية للتصوير الضوئي في محورها "حياة الأسود والأبيض" في نسختها الثامنة لعام 2017م، بالإضافة إلى تكريم الشركاء الاستراتيجيين والرعاة والداعمين لفعاليات وبرامج الغرفة للعام 2017م.

وفي افتتاحية الحفل استهل عبداللطيف بن محمد العرفج رئيس مجلس إدارة الغرفة كلمته بتقديم أسمى آيات الشكر والعرفان للأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، والأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء، وراعي الحفل، وكذلك معالي الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي وزير التجارة والاستثمار على الدعم الذي تحظى به الغرفة، ولجميع شركاء ومنتسبي الغرفة في تحقيق الآمال والتطلعات، سائلًا الله العلي القدير أن يحفظ أحسائنا الحبيبة، ومملكتنا الغالية.

وأوضح العرفج أن بلادنا تمضي قدمًا على طريق التنمية والتحديث والتطوير المستمر، مدفوعة بعون الله وتوفيقه، ومدعومة برعاية وتشجيع ودعم القيادة وعلى خطى برنامج التحول الوطني 2020 التي إن شاء الله ستقودنا لتحقق رؤية المملكة 2030 لتصبح واقعًا ملموسًا على أرض الواقع وعلى مسار بلادنا التنموي المستدام، من خلال تنويع القاعدة الاقتصادية ومصادر الدخل واستغلال الطاقات والثروات والإمكانات المتوفرة مثمنًا استمرار دعم وزيادة تحفيز القطاع الخاص من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- كونه الشريك الهام في عملية التنمية وتنوع مصادر الدخل الوطني.

وأشار العرفج إلى بعض مؤشرات الأداء للغرفة خلال السنوات الأخيرة، مبينًا أن إجمالي عدد منتسبي الغرفة وصل إلى نحو 17 ألف منشأة على مستوى القطاعات الاقتصادية الرئيسية حتى نهاية نوفمبر الماضي 2017، أغلبها في قطاع التجزئة والخدمات بـأكثر من 11 ألف منشأة يليها قطاع التشييد والبناء بـما يزيد على 4 الآف منشأة، علمًا بأن عدد منتسبي الغرفة من منشآت القطاع الخاص بالأحساء كان في حدود 7 الآف منشأة فقط في عام 2009م.

ولفت إلى أن عدد الأنشطة والفعاليات المختلفة التي نظمتها ونفذتها الغرفة حتى نهاية نوفمبر الماضي بلغ 175 فعالية ونشاطًا متنوعًا، وأن مجموع اللقاءات الوظيفية وبرامج التأهيل والتدريب تضاعف في هذا العام ليبلغ 94 برنامجًا وفرت في مجموعها أكثر من 3500 وظيفة لشباب وشابات الأحساء، مبينًا أن عدد خدمات الدراسات والاستشارات والمعلومات المقدمة للقطاعين الخاص والعام بلغ نحو 1000 خدمة بحثية ومعلوماتية متنوعة.

واكد العرفج أن الغرفة شهدت خلال السنوات الأخيرة، نقلة تحديثية هائلة وطفرة تطويرية كبيرة في مسيرة أعمالها ومنظومة خدماتها وتنّوع فعالياتها ونشاطاتها وتفرّد برامجها ومشاريعها ومبادراتها لخدمة قطاع الاقتصاد والاستثمار والأعمال خاصة ومجتمع الأحساء عامة، مسجلة في ذلك نجاحات عريضة وانجازات كبيرة غير مسبوقة، وكذلك صناعة نماذج متميزة من الشراكات الاستراتيجية مع عدة جهات حكومية وأهلية ومدنية وتطوعية، مما كان له عظيم الأثر في تيسيّر وتحفيز قطاعات الأعمال للاستثمار في الأحساء.

وقال العرفج: "إن الغرفة يسعدها في هذا المقام وبحضور سمو الأمير أن تعلن إنجاز خطوات متقدمة ضمن ترتيبات واستعدادات إطلاق النسخة الخامسة الجديدة من منتدى الأحساء للاستثمار بشراكة استراتيجية متميزة مع أرامكو السعودية وذلك في شهر نوفمبر من العام المقبل 2018 بحول الله."

واختتم العرفج كلمته بتقديم الشكر والتقدير للأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود محافظ الأحساء لرعايته الكريمة للحفل، ودعمه المستمر للغرفة وتعزيز دورها في خدمة الوطن والمواطنين، كما تقدم بالشكر والتقدير إلى مجلس إدارة الغرفة السابق وكذلك كافة شركاء الغرفة الاستراتيجيين والرعاة والداعمين للغرفة لاهتمامهم بكل ما يعزز مسيرة القطاع الخاص ورجال الأعمال في خدمة الأحساء ووطننا الغالي، في ظل قيادتنا الحكيمة وفقها الله وسدد خطاها.

تلا ذلك عرض فيلم وثائقي بعنوان "غرفة الأحساء.. انجازات تتواصل وطموحات لا سقف لها" للعام 2017، متضمنًا موجزًا عن أهم الفعاليات والمشاريع والمبادرات التي نفذتها الغرفة خلال العام، أعقبه عرض فيلم عن مسابقة غرفة الأحساء الوطنية للتصوير الضوئي في نسختها الثامنة للعام 2017م، ومحورها «حياة الأسود والأبيض» والتي شهدت مشاركة غير مسبوقة، حطمت كل الأرقام القياسية السابقة، ثم تم الإعلان عن الفائزين بها.

وفي ختام الحفل، كرّم الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء، راعي الحفل، رئيس وأعضاء مجلس إدارة الغرفة للدورة التاسعة السابقة، وهم: رئيس مجلس الإدارة صالح بن حسن العفالق، والأعضاء عبدالمحسن بن محمد العثمان، باسم بن ياسين الغدير، سعود بن فضل الفضل، صلاح بن عبدالعزيز المغلوث، علي بن محمد بوخمسين، فهد بن خالد القحطاني، محمد بن عبدالعزيز العفالق والأستاذ مهدي بن معتوق البلادي.

وكرّم أيضا الرعاة الرسميون السنويون لأنشطة وفعاليات الغرفة لعام 2017م، وهم: شركة العثمان القابضة، شركة العرفج القابضة وشركة الحسين والعفالق بالإضافة إلى تكريم الفائزين بجوائز مسابقة الغرفة للتصوير الضوئي، وهم: الأول: إبراهيم بن عبدالعزيز الرحيمي، من روضة سدير، والثاني: جمانة بنت صالح بن دخيل الشلالي، من الدمام والثالث: مهدي بن حسين محمد البراهيم، من الأحساء.

كما تم إهداء راعي الحفل الأمير بدر بن محمد بن جلوي الصورة الضوئية الفائزة بالمركز الأول بمسابقة غرفة الأحساء الوطنية للتصوير الضوئي للعام 2017م.

عجلان وإخوانه

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الهوجاس هو يبقى شي من الراتب حتى يتم إدخاره كلها فواتير وبنزين...
محمد رواس بعد قرأت الخبر وتعليقات الاخوان ، عندي سؤال يا ريت اي شخص...
أم حفصة الحقيقة أنا أفضل اصطحاب الأمتعة في كابينة الركاب فأخذ معي...
سارة طاهر جدة من أحب الأماكن لي وأحب التسوف هناك
Abdulaziz السلام عليكم و رحمة الله و بركاته اخواني من وجهة نظري أن...